اثار الحروق والندبات من المشاكل التي تسبب إزعاجا لمعظم الناس وقد تؤدي إلى اهتزاز الثقة بالنفس، لذلك يلجأ عديد من الأشخاص إلى الطب التجميلي للتخلص منها تختلف درجات الحروق ولكنها في النهاية تسبب آثارا علي الجلد وطبقاته تتطلب التخلص منها لتحسين المظهر الجمالي فكيف يتم ذلك؟ 

طرق علاج الحروق والندبات

قد تختلف خيارات العلاج لديك حسب نوع ودرجة التندب ويمكن أن تشمل:

العلاجات الموضعية البسيطة
إجراءات تجميلية غير جراحية
الأساليب الجراحية مع التقنيات المتقدمة في التخلص من اثار الحروق والندبات

يعتمد علاج آثار الندبات والجروح على حسب حالتك فإذا كانت حالتك بسيطة فقد يوصي طبيبك بالعلاجات الموضعية البسيطة أما إذا كانت الحالة متوسطة الخطورة فقد يوصي بالإجراءات التجميلية الغير جراحية وإذا كانت الحالة متقدمة فإن الخيار الجراحي يعتبر حل مناسب لها وفيما يلي سنعرض عليك بعض الأمثلة حول تلك الأساليب العلاجية:

العلاجات الموضعية البسيطة

يمكن اللجوء لها في حالة وجود ندبات أو آثار حروق بسيطة ومنها:

حقن الستيرويدات 

تستخدم حقن الستيرويدات لعلاج الندبات والحروق من النوع الذي يبرز عن سطح الجلد أو تبدو ذات سماكة واضحة، تقوم السيترويدات بإذابة وتقليص أنسجة الندبة عند حقنها.

شرائح جل السيليكون

وهي مواد لاصقة يتم تطبيقها على الندبة لتخفيف الإحمرار والتورم وهي متوفرة في الصيدليات ولا تحتاج إلى وصفة طبية

إجراءات تجميلية غير جراحية

علاج الحروق بالليزر 

هناك نوعان من الليزر يمكن استخدامهما للتخلص من آثار الحروق والندبات وهما الليزر الكربوني والليزر المركّز، من أهم مميزات الليزر أنه يعمل على جعل لون البشرة لونا واحد..
النتائج تستغرق بعض الوقت لتظهر. قد يستغرق الأمر عدة أشهر لمعرفة نتائج علاج الندب بالليزر ، وقد تلاحظ تحسنا بسيطا في البداية.

الجراحة

ترقيع الجلد

في الأغلب يتم اللجوء لهذه الجراحة للأشخاص الذين يعانون من الحروق المتقدمة،  تتم إزالة الجلد من منطقة واحدة من الجسم وزرعها إلى مكان آخر

توسيع الأنسجة ومدّها

توسيع الأنسجة هو إجراء طبي يمكّن جسمك من “نمو” جلد زائد وذلك لاستخدامه في الإجراءات الترميمية بشكل عام، في هذا الإجراء يتم زرع بالون خاص تحت الجلد وملئه بمحلول ملحي ومع الوقت يتمدد الجلد الذي يمكن إعادة استخدامه في إعادة بناء جزء من الجسم التالفة

إجراءات جراحية أخرى:

ترميم الجلد على شكل حرف Z.
كشط الجلد.