ترغب كل السيدات في الحصول على جسم مثالي لكن الدهون الموضعية قد تكون عائقاً لهن للوصول إلى الشكل الذي يرغبن فيه وهو ما يدفعهم للخضوع إلى عمليات شفط الدهون.
لكن مرحلة
ما بعد عملية شفط الدهون بالفيزر قد تكون محيرة لهن نظرًا لعدم معرفتهن بكيفية تجنب المضاعفات المحتملة ومدة التعافي المطلوبة بعد ذلك الإجراء.
إذا كنتي ممن يرغبن في الخضوع لشفط الدهون، يمكنك التعرف على كافة الإجابات حول ما بعد عملية شفط الدهون بالفيزر من خلال هذا المقال.

عملية شفط الدهون بالفيزر

تعتبر هذه العملية إجراء غير جراحي يستخدم لتخطيط الجسم وتحسين شكله من خلال التخلص من رواسب الدهون الزائدة في بعض الأماكن بواسطة تكنولوجيا الموجات الصوتية المتخصصة في تكسير الخلايا الدهنية.
وبعد تكسير تلك الخلايا، يقوم الطبيب بشفط الدهون من خلال أنبوب رفيع للغاية، وفي بعض الأحيان قد تستخدم هذه الدهون للحقن في مواضع أخرى.

المميزات التي يمكن الحصول عليها بعد عملية شفط الدهون بالفيزر 

تلجأ الكثير من النساء لعمليات شفط الدهون بالليزر لأنها تحتوى على العديد من المميزات مما يجعلها أكثر تفوقًا عن جراحات شفط الدهون التقليدية، وتتمثل تلك المميزات في:

  • الحصول على جلد مشدود بعد العملية بوقت قصير بعض هذه النتائج قد تظهر بعد شهر أو أكثر
  • لا تحتاج العملية لفترات طويلة للتعافي
  • طريقة آمنة للتخلص من الدهون في الأماكن التي يصعب الحصول فيها على تحسن واضح من خلال ممارسة الرياضة
  • يمكن العودة لممارسة الحياة الطبيعية بعد العملية بوقت قصير 
  • يتم إجراء شفط الدهون بالفيزر باستخدام التخدير الموضعي 
  • الخلايا في المنطقة المُعالجة تصبح بطيئة في اكتساب الدهون بعد العملية مما يعني الحفاظ على نتائج العملية لفترة أطول.
  • يمكن الاستفادة من الدهون التي تم شفطها في زيادة حجم مناطق أخرى في الجسم مثل الأرداف، الوجه واليدين.

ما بعد عملية شفط الدهون بالفيزر

  1. الفترة التي تلي العملية قد يصاحبها شعور بالألم المحتمل، وهو أمر نسبي من شخص إلى آخر ولكنه يقل تدريجياً.
    ومن الضروري الخضوع لجلسات المساج اللمفاوي ودوره نقل السوائل اللمفاوية من الأنسجة إلى العقد اللمفاوية لتدمير الخلايا والأجسام الضارة.  
  2. في بعض الحالات قد تظهر بعض التورمات و الكدمات على الجلد لكنها تختفي في خلال أسبوع واحد مع ارتداء الضاغط الذي يصفه الطبيب والخضوع لجلسات التدليك.
  3. ويمكن ممارسة الرياضة بعد شهر ونصف من العملية ويمكن استبدال النشاطات الرياضية بالمشي الخفيف فقط.
  4. لا توجد مدة شفاء موحدة للجميع بعد عملية شفط الدهون بالفيزر ولكنها تختلف حسب درجة الدهون المشفوطة.
    لكن عادة يمكن البقاء في المنزل يوم أو يومين قبل العودة لممارسة الحياة اليومية مع اتباع تعليمات الطبيب.
  5. يجب تجنب القيام بأي مجهود بدني عنيف خلال الأسابيع الأولى للحد من التورم وارتداء الأربطة الضاغطة لفترة تتراوح ما بين أربعة لستة أسابيع.

الآثار الجانبية بعد عملية شفط الدهون بالفيزر

لا تحمل عملية شفط الدهون بالليزر مضاعفات، ولكن بعض الآثار الجانبية البسيطة التي تختفي سريعاً مثل:

  • الكدمات من الأماكن التي تم شفط الدهون منها
  • الشعور بالحرق في المنطقة التي تم شفط الدهون منها والشد بدرجات مختلفة
  • الألم عند الحركة 
  • التنميل في المناطق التي خضعت لشفط الدهون
  • تغير في حساسية الجلد لدى بعض المرضى

وقبل الخضوع لعملية شفط الدهون بالفيزر يجب العلم أنها لا تناسب جميع الحالات مثل:

  • الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن الكبيرة
  • ايضاً الأشخاص الذين لم يستقر الوزن لديهم بعد
  • بالإضافة الى الأشخاص الذين يرغبون في فقدان الوزن بشكل عام، العملية للتخلص من بعض الدهون الموضعية في بعض الأماكن وليس الجسم كله
  • لا يمكن سحب كميات تتجاوز 6 لترات في الإجراء الواحد، لذلك في حالة علاج أكثر من منطقة سيتم إجراء ذلك على أكثر من مرحلة.

إذا كنتِ ترغبين في الحصول على معلومات أكثر حول مرحلة ما بعد العملية والتعليمات الأخرى التي قد تساعد على تقليل مدة الشفاء يمكن زيارة دكتور إبراهيم عوض والتواصل معنا، استشاري جراحة التجميل.

قد يهمك التعرف على 

حقن البلازما فيلر

اسعار عمليات شفط الدهون في مصر

شفط الدهون بدون جراحة